اخر الاخبار مصر: استهداف آليتين للأمن المصري بالعريش

0 تعليق ارسل لصديق نسخة للطباعة تبليغ

اضغط علي زر اعجبني ليصلك كل جديد علي الفيسبوك

استهدف مجهولون، الليلة، آليتين تابعتين للأمن المصري، في غضون ساعة واحدة وفي ذات المكان بمدينة العريش بمحافظة شمال سيناء، شرقي البلاد.

وأفاد شهود عيان لـ"العربي الجديد" إنه تم تفجير عبوتين ناسفتين في آليتين للأمن المصري قرب كمين أمني تم إنشاؤه حديثاً في شارع الخزان وسط مدينة العريش. وأوضح هؤلاء أنه قبل منتصف الليل، بتوقيت ، تم تفجير عبوة قرب الكمين، تبعه إطلاق نار كثيف، دون الحديث عن وقوع إصابات.

وبعد ساعة من التفجير الأول، تعرضت آلية لتفجير ثان رغم الاستنفار الأمني الذي شهدته المنطقة عقب الانفجار الأول. وأطلقت قوات الأمن في الكمين الرصاص الحي بشكل عشوائي، تجاه منازل المواطنين وفي الشوارع المحيطة.

وأكدت مصادر طبية لـ"العربي الجديد" أن سيارات الإسعاف التي هرعت للمنطقة لم تنقل أي إصابات من مكان التفجير.

وكان ضابط مصري قد قتل، وأصيب اثنان آخران، مساء أمس الأحد، إثر استهدافهم في كمين جنوب مدينة العريش، بمحافظة شمال سيناء. وأفادت مصادر طبية في مستشفى العريش العسكري لـ"العربي الجديد"، أن النقيب عبد الله جمال (26 عامًا) قتل، وأصيب أمينا شرطة بجروح خطيرة، في إطلاق نار استهدفهم في كمين على الطريق الدائري جنوب العريش.

وأوضحت المصادر ذاتها أن استهداف القوة الأمنية جرى من مسافة قريبة، مما أدى إلى إصابات بالغة فيها.

في المقابل، أعلن الجيش المصري قتل اثنين من المسلحين في محافظة شمال سيناء، وفق المتحدث العسكري باسم القوات المسلحة، تامر الرفاعي.

وقال الرفاعي: "أثناء قيام إحدى الدوريات بالجيش الثاني الميداني بأعمال التأمين تم الاشتباه في عدد (2) فرد من العناصر الإرهابية أثناء تحركهما... ونتيجة لتبادل إطلاق النيران تم القضاء عليهما، وقد عثر بحوزتهما على عدد 2 بندقية آلية، 10 خزنة بندقية آلية، 187 طلقة بندقية آلية، 2 قنبلة هجومية، 2 شدة ميدانية، 2 جهاز لاسلكي، حزام ناسف"، بحسب زعمه.

وتعيش محافظة شمال سيناء أوضاعاً أمنية متدهورة، ازدادت سوءاً في مدينة العريش، عاصمة المحافظة، خلال الأشهر القليلة الماضية، رغم نصب قوات الأمن عشرات الحواجز الثابتة والمتحركة في المدينة. 

اقــرأ أيضاً

المصدر : العربى الجديد

أخبار ذات صلة

0 تعليق