اخبار مصر الان وقفة لأسر ضحايا الطائرة المنكوبة فى«باريس»

0 تعليق ارسل لصديق نسخة للطباعة تبليغ

اضغط علي زر اعجبني ليصلك كل جديد علي الفيسبوك

تجمع أسر ضحايا الطائرة المصرية المنكوبة، التى سقطت فى البحر المتوسط فى مايو 2016 ما أسفر عن 66 قتيلا منهم 15 فرنسياً، أمس، أمام السفارة المصرية فى باريس، وهم يرتدون قمصاناً تحمل شعار «بعد عام نريد معرفة الحقيقة»، وذلك فى ذكرى مرور عام على الحادث.

وأكدت صحيفة «لوفيجارو» أن الأهالى طالبوا الرئيس الفرنسى إيمانويل ماكرون بـ«التحرك لكشف أسباب سقوط الطائرة»، حيث حثت صوفى كورمارى، نائب رئيس جمعية أسر الضحايا، التى فقدت ابنها، (ماكرون) على اتخاذ خطوات جادة فى التحقيق.

وأكدت «لوفيجارو» أن أسر الضحايا وصلوا لمرحلة من عدم الثقة فى التحقيقات، حيث نشرت تسلسلا زمنيا لمرحلة التحقيقات التى ظهرت على مدار عام دون أن تظهر الحقيقة كاملة، وتابعت: «فى 15 ديسمبر تحدثت القاهرة حول مواد متفجرة بالطائرة، وفى 17 ديسمبر أعلن النائب العام المصرى أن جثث الفرنسيين ستعود لأقاربهم فى فرنسا». وفى أواخر إبريل الماضى، بحسب الصحيفة، بعث الدرك الوطنى الفرنسى تحقيقاته رسميا إلى المحاكم الفرنسية العليا تفيد بعدم وجود آثار للمتفجرات على رفات الضحايا. وقالت الصحيفة فى وقت سابق إن طلب الطب الشرعى المصرى التوقيع على أن هناك آثار متفجرات على رفات جثث الضحايا أثار استغراب المحققين الفرنسيين وقتها، الذين أكدوا أنهم تلقوا عرضاً بذلك.

اشترك الآن لتصلك أهم الأخبار لحظة بلحظة

المصدر : المصرى اليوم

أخبار ذات صلة

0 تعليق