اخبار مصر الان «الزراعة» تصدر 14 قرارًا لإزالة التعديات على 404 آلاف فدان

0 تعليق ارسل لصديق نسخة للطباعة تبليغ

اضغط علي زر اعجبني ليصلك كل جديد علي الفيسبوك

أصدر الدكتور عبدالمنعم البنا، اليوم الجمعة، 14 قرارا وزاريا بإزالة التعديات على مساحة 404 آلاف فدان من أراض تتبع ولاية الهيئة العامة لمشروعات التعمير والتنمية الزراعية، وأراضي طرح النهر، وأراضي الاصلاح الزراعي، بالإضافة إلى الأراضي الواقعة بعدد من المناطق في غرب وشرق الدلتا بالأراضي الجديدة داخل المشروعات أو المناطق الواقعة ضمن ولاية وزارة الزراعة.

وانتهت وزارة الزراعة من إعداد خريطتين للأراضي التابعة لولاية هيئة التعمير واخري للأراضي التابعة لولاية شركة «الريف المصري»، لتدقيق إحداثيات القرارات الوزارية المتعلقة بقرارات الإزالة.

ورصدت «المصري اليوم»، متابعة وزير الزراعة لإعداد الخرائط والاحداثيات المرفقة مع القرارات الوزارية للتأكد من وجودها لتدقيق مواقع المخالفات، وعدم التلاعب في تنفيذ قرارات الازالة، وهو ما دفع «البنا» لمغادرة مكتبه حتي ساعة متأخرة من مساء أمس الخميس.

وقال الدكتور عبدالمنعم البنا وزير الزراعة وإستصلاح الاراضي، إنه سيتم إرسال القرارات إلى محافظي مختلف الأقاليم للبدء في تنفيذها فورا بالتنسيق مع أجهزة الشرطة والقوات المسلحة تنفيذا لتكليفات الرئيس عبدالفتاح السيسي.

وأضاف «البنا» في تصريحات لـ«المصري اليوم»، إن ما أنجزته الأجهزة الفنية من حصر للتعديات بمختلف المناطق، بعد المهلة التي منحها الرئيس للإنتهاء من ملف التعديات، يعادل ما تم عمله على مدار سنوات طويلة، وهو ما يؤكد أننا جميعا على الطريق الصحيح لإستعادة هيبة الدولة والتأكيد على أنه لن يكون هناك تعديات بعد اليوم، وأنه سيتم الاستعانة بصور يومية للتعديات بالأقمار الصناعة لمنع تكرار مخالفات التعديات على أراضي الدولة التابعة لها.

وأوضح الوزير، أن سلبيات المرحلة الماضية هي التي رسخت مفهوم التعديات على ممتلكات الدولة، استغلالا لعوار في التشريعات، أو الاستفادة ببعض المزايا، مشددا على أن الوزارة لن تتراجع عن ملاحقة أي تعد، للحفاظ على الموارد المائية والأرضية للبلاد، بما يحقق تطوير القطاع الزراعي المصري.

ولفت الوزير إلى إن غرفة العمليات المعنية بحصر التعديات وتلقي تقارير المحافظات حول التعديات سوف تستعين ببرنامج التصوير الجوي بالأقمار الصناعية لمنع التعديات الجديدة أولا بأول، وعرض الموقف لإصدار قرارات فورية بالإزالة.

إلى ذلك كشف تقرير رسمي أصدرته وزارة الزراعة وتلقاه «البنا» من غرفة العمليات عن أن المرحلة الأولى من المخالفات التي سيتم البدء في إزالتها في 6 مناطق على أراضي طرح النهر أو في المناطق الصحراوية التابعة لولاية هيئة التعمير والتنمية الزراعية، أو ولاية شركة «الريف المصري»، مشيرا إلى أنه سيتم مخاطبة الشركات القابضة لاستصلاح الأراضي، والتي تضم 5 شركات تشمل العقارية ومساهمة البحيرة، وكوم امبو، والعامة، والعربية لاستصلاح الاراضي لمطالبتها ببيان عن إجمالي المساحات للتعديات على الأراضي المخصصة لها.

وأوضح التقرير أن قرارات الإزالة صدرت لمساحة 325 ألف فدان، بمحافظة المنيا وتتنوع ولاية هذه المساحات بين ولاية هيئة التعمير والتنمية الزراعية، وشركة «الريف المصري»، بالاضافة إلى 7 آلاف فدان بمنطقة المراشدة في محافظة قنا من إجمالي مساحة مشروع المرشدة القديمة البالغ 12.5 ألف فدان.

وأضاف التقرير أن من المقرر البدء في تنفيذ قرارات الإزالة التي أصدرها الدكتور عبدالمنعم البنا وزير الزراعة، بالاضافة إلى إزالة التعديات على الاراضي ولاية الهيئة العامة لمشروعات التعمير والتنمية الزراعية في وادي النقرة، ووادي الصعايدة البالغة 4 آلاف فدان، بالإضافة إلى إزالة التعديات على مساحة 750 فدانًا تتبع قطاع الانتاج التابع لمركز البحوث الزراعية، و80 فدانا هي إجمالي التعديات التي تمت على الأراضي التابعة لمحطات البحوث الزراعية.

وأوضح التقرير أنه سيتم البدء في إزالة التعديات على أراضي طرح النهر في جزيرة الوراق على نهر النيل، والواقعة ضمن أراضي طرح النهر، حيث تم رصد 17 حالة تعد على أراضي طرح النهر بجزيرة الوراق، وصدر بشأنها قرار إزالة بمعرفة وزير الزراعة، بالإضافة إلى إتخاذ الإجراءات القانونية لإزالة التعديات على مساحة 60 ألف فدان في منطقة «المغرة» في منخفض القطارة بمحافظة مطروح.

ووفقا للتقرير لم تتلق الوزارة أي بيانات أو تقارير حول وجود تعديات على أراضي مشروع الـ 1.5 مليون فدان، في مناطق الفرافرة القديمة والجديدة وامتداد الفرافرة وعين دالة وجنوب سيناء وجنوب شرق منخفض القطارة، كما أنه لا توجد تعديات في توشكي أو شرق العوينات.

واتفق وزير الزراعة مع محافظة مطروح على إزالة التعديات على مساحة 7500 فدانا في مطروح، تتبع ولاية الهيئة العامة لمشروعات التعمير، سبق إصدار قرارات وزارية لإزالتها خلال الفترة الماضية ولم تتم حتي الآن، حيث أكدت مصادر رسمية بوزارة الزراعة أن مهلة الرئيس عبدالفتاح السيسي ساهمت في الإسراع بالانتهاء من هذا الملف نهائيا ومنع تكراره.

اشترك الآن لتصلك أهم الأخبار لحظة بلحظة

المصدر : المصرى اليوم

أخبار ذات صلة

0 تعليق